منتديات بلسم الجروح

أسماء الله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

أسماء الله

مُساهمة من طرف زξــېـ۾ آڵـώـgﻕُ® في الخميس يوليو 15, 2010 1:43 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

المشركون من العرب في جاهليتهم يسمون آلهتهم بأسماء يشتقونها من أسماء الله سبحانه ، كاللات من الله ، والعزى من العزيز ، وقد حذر الله تبارك وتعالى من اجترائهم على أسمائه وسماه إلحادًا فيها ...
قال تعالى : (ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها وذروا الذين يلحدون في أسمائه سيجزون ما كانوا يعملون) (الأعراف 180) .
وقد ورد النص عليها في أحاديث الرسول ...
قال صلى الله عليه وسلم : (إن لله تسعة وتسعين اسما من أحصاها دخل الجنة) ... ألخ . وفي رواية أخرى ( من حفظها دخل الجنة) ... ألخ .

نريد أن نستبعد من الحفظ معنى التلقين

قال الله تعالى : (لقد أحصاهم وعدّهم عدّا) (مريم 94) فالإحصاء غير العد ... الإحصاء معنى أكبر من العد ... هو معرفة أشمل من معرفة العد . المقصود من حفظ الأسماء هو حفظ أمانتها ... هو حمل أمانتها وعدم تضييعها ... والمقصود من إحصاء الأسماء هو شهود حقيقتها ... والأسماء الحسنى بوصفها المثل الأعلى والحقيقة المطلقة ... هي هدف المسلم في حياته في الأرض .

يذكر البعض أن لكل اسم من أسماء الله الحسنى خواصًا تتعلق به ، وقد تنبه إلى ذلك منذ 900 عام تقريبًا حجّة الإسلام أبوحامد الغزالي في كتابه (المقصد الأسنى في شرح أسماء الله الحسنى)فكتب في نهاية شرحه لكل اسم ، تنبيهًا يقول فيه : (وحظ العبد من هذا الاسم أن يكون كذا وكذا ...)

يتفق العلماء على ان من أسمائه تعالى ما لا يجوز إطلاقه على غيره سبحانه ... كالله والرحمن ... كما لا يجوز التخلق بهذين الإسمين ، وإنما يجوز التعلق بهما ، ومن أسمائه تعالى ما يجوز للمسلم أن يأخذ من أخلاقها كالرحيم والكريم ... ومن الأسماء ما يباح ذكره وحده كالعظيم والشكور ، ومن الأسماء ما لا يباح ذكره وحده كالمميت والضار ، فلا يقال يا ميت يا ضار ، وإنما يقال يا محيي يامميت ، يا نافع يا ضار ، تأدبا في حقه تعالى ، وتفاديا من إيهام ما لا يليق بجلاله سبحانه .

ومن المتفق عليه أيضا ان ما نعرفه نحن كبشر من أسماء الله تعالى ، ليس هو كل أسماء الله تعالى ، فإن لله عز وجل أسماء لا يعلمها إلا هو ، أسماء استأثر بها في علم الغيب وحده ...

ومن أحاديث الرسول أنه كان يدعو الله بقوله : (أسألك بكل اسم هو لك سميت به نفسك ، أو أنزلته في كتابك ، أو علمته أحدًا من خلقك ، أو استأثرت به في علم الغيب عندك ، أن تجعل القرآن ربيع قلبي ، ونور صدري ، وذهاب همِّي ، وجلاء حزني) . وقد فهم العلماء من هذا الحديث أن لله تعالى أسماء لم يطلع عليها أحدًا من خلقه .

أول ما نعرفه من أسماء الله الحسنى ... هو الله . قال تعالى : (وما من إله إلا الله) (آل عمران 62) .

و(الله) في العقيدة الإسلامية هو اسم رب العالمين سبحانه وهو اسم لمن انفرد بالوجود الحقيقي ، وهو أعظم الأسماء التسعة والتسعين ، لأنه دلّ على الذات الجامعة لصفات الألوهية كلها ، أما سائر الأسماء فتدلُّ على معان منفردة كالعلم والقدرة ، وهو أخص الأسماء فلا يطلق على غيره سبحانه ، لا من باب الحقيقة ولا من باب المجاز . واسم الله أشهر الأسماء ، وهو المستغنى عن التعريف بغيره ، فنحن ننسب غيره من الأسماء إليه ، ولا ننسبه إلى الأسماء ، فنقول : أن الصبور والرحيم والشكور من أسماء الله ، ولا نقول أن الله من أسماء الصبور أو الرحيم أو الشكور ...

وقد اختلف العلماء هل الإسم مشتق أم لا ... قيل أنه مشتق من إله ... أي المتأله المتعالى الذي لا يحكمه أحد ويحكم كل أحد ... وقيل انه مشتق من الوله ... أي الذي يتوله في حبه أهل محبته ... وقيل أنه مشتق من الهوية ، إذ يشير كل ما في الكون إليه ... فلا إله إلا هو ... وفي العلماء من يعتقد أن كل ما ذكر في اشتقاقه وتصريفه تعسف وتكلف كالإمام الغزالي .

ويرى بعض العارفين أن كل اسم من أسمائه تعالى يصلح للتخلق به إلا هذا الإسم ... فإنه يصلح للتعلق دون التخلق ...

روي عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال : (أصدق بيت قالته العرب قول لبيد : . إلا كل شيء ما خلا الله باطل) . "المذكور الشطر الثاني للبيت وهو المطلوب" .

فـــــــــائدة
وعن الإمام مالك رضي الله عنه قال : (إنما لم يُرَى الله في الدنيا لأنه باق ، ولا يُرَى الباقي بالفاني ، فإذا كان في الآخرة ورُزِقوا أبصارًا باقية ... رُؤيَ الباقي بالباقي) .


فـــــــــائدة
لماذا يريد الله منا أن نحبه ، إلا إذا كان سبحانه وتعالى قد سبقنا بالحب . لا أحد من أحد أن يحبه إلا إذا كان يسبقه بفضل الحب ، فما بالك بخالق له فضل الخلق إبتداء والإيجاد والإنعام والبعث إنتهاء .


فائدة في أسماء الله الحسنى
نسوق إليكم هذا المثال حول الأسماء وصفاتها : فلو أحضرنا نارًا في موقد (نعلم أن من صفات النار الحرارة والسخونة) ، ووضعنا على هذا الموقد المشتعل قِدرًا مملوءًا بالماء ... فبعد فترة وجيزة سيسخن هذا الماء ، وسوف نطلق عليه ونقول : هذا ماء حار أو ساخن ... فالماء لم يتحول إلى نار ... ولكنه أخذ صفة من صفات النار - وهي الحرارة أو السخونة


انتظروني في تاملات وفوائد اخرى لاسماء الله الحسنى احبكم في الله


و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
سبحانك اللهم و بحمدك لا اله الا انت استغفرك و اتوب اليك




avatar
زξــېـ۾ آڵـώـgﻕُ®
عضو vip

عدد المساهمات : 150
نقاط : 1127
السٌّمعَة : 4
تاريخ التسجيل : 13/07/2010
العمر : 23
الموقع : http://balsm-groh.yoo7.com

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://balsm-groh.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: أسماء الله

مُساهمة من طرف ???? في الأحد يوليو 18, 2010 1:34 am

مشكووووووووووور عالموضوع
الغاية في الرررروعة
تقبل مروري واحترامي king king

????
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: أسماء الله

مُساهمة من طرف gڕډهہ ٵڸـξـڜآڤـﮯ في الإثنين يوليو 19, 2010 8:42 pm

حَرْفِك شَمْعَة مُمَيِّزَة تُضِيْء
نُوْر حَرَّوْفِك الْرَّاقِيَة
الْبَاذِخَة يَا مَن انَارَت الْفِكْر
بِعَبَق حَرَّوْفِك الْسَّامِيَة
avatar
gڕډهہ ٵڸـξـڜآڤـﮯ
عضو vip

عدد المساهمات : 133
نقاط : 295
السٌّمعَة : 2
تاريخ التسجيل : 17/07/2010
العمر : 22

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: أسماء الله

مُساهمة من طرف قطرة ندى في السبت يوليو 24, 2010 2:27 pm

موضوع رااااااااااااااااااااااااااااااائع
جزاك الله خيرا
avatar
قطرة ندى
الرتبة الاولى
الرتبة الثانية

عدد المساهمات : 21
نقاط : 35
السٌّمعَة : 4
تاريخ التسجيل : 18/07/2010
العمر : 24
الموقع : الجزائر

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى